16 تعليق على “وهنا تُعبِّر .

  1. سمــر

    وصدقت !
    نحن المبصرون نستشعر هذا ولدينا أعين نرى بها قبل أن نصافح القلوب ، فكيف بهيلين التي تعتمد في حياتها كلها على : قلب ولمسة !
    شكرًا سارة (F)

  2. التنبيهات: وهنا تُعبِّر . | الخلاصات العربية

  3. وصايف المري

    اجادت لغة اللمس ,, اللغة التي لاتعرف الكذب ..

    لغة صامته,, تصل الى القلوب بلا حواجز ..(L )

    ليس بمستغرب على هيلين ان تقرأ القلوب ..

  4. AM.SA.CHANNEL

    سبحان الله ..

    المرة اللي طافت يوم نزلتي عنها و عن اللي كانت إدرسها، سرت على طول يوتيوب أشوف آفلامها.. و الصراحة تأثرت وااايد باللي كانت تعلمها ..

    هيلين كيلر .. ما كنت أعرفها عن قرب إلا منج . !!

    و شكرا أختي على هالمقتطفات ..

  5. ♣ S.A.R.A.H ♣ كاتب الموضوع

    وصايف المري ..
    أبدًا ياصديقة (F)

    AM.SA.CHANNEL ..
    سعيدة جدًا إني كنت سببًا في ذلك ..
    شكرًا لمتابعتك (F)

    نوره (تحت الوساده)..
    ياحبيبتي .. تسلميلي ،
    كلها مقتبسة من كتاب هيلين كيلر ( قصة حياتي ) وهو موجودة للتحميل في آخر هذه الصفحة
    http://www.looking4sarah.ws/?p=2131

    sawsans ..
    لا لا سوسن الأحلى (L)

    العازفة ..
    شكرًا خوختي الجميلة (f)

    أم الخلود ..
    محزن حديثك يا عزيزتي 🙁

  6. AM.SA.CHANNEL

    العفو و ننتظر منج المزيد إنشاء الله …

    تعرفين ينفع عندج تسوين نادي للقراءة أحس بطريقة تنزيلج للقصة كلنا إندمجنا و نتابع ..

    و شكرا مرة ثانية

  7. ♣ S.A.R.A.H ♣ كاتب الموضوع

    ان شالله يارب .. تآمروني أمر
    أنا حاليًا مشتركة بناديين للقراءة ، إن شالله راح ازودكم في كل مرة من الحاجات الحلوة اللي اتعلمها (f)

  8. AM.SA.CHANNEL

    و في إنتظارج.. و ياليتج لو إطبقين نادي للقراءة هني.. أنا عمري ما دخلت لكن أسمع عن نوادي للقراءة و بغيت اعرف في نادي القراءة يتناقشوون عن شو بالضبط هل كل واحد يروي شو فهم من الكتاب أو كيف ..؟؟

    و شكرا سارة ..

  9. ♣ S.A.R.A.H ♣ كاتب الموضوع

    miss-nana ..
    هيلين رائعة (L)

    AM.SA.CHANNEL …
    نادي القراءة عبارة عن تعريف بمحتوى الكتاب والكاتب .. ثم مناقشة الكتاب وتناولة من جميع الجهات ، وجمال النقاش يظهر بأختلاف الرأي بين كل قارئ ..
    تقريبًا باختصار هذا أهم ما يدور فيه (F)

    فتاة الأمل ..
    صحيح ، هيلين هي مثالي في الأمل والتفاؤل والسعادة ..
    أسعدتني عودتك كثير (L)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *