بيئة معيشية علاجية للأفراد الصم

ترجمة سارة الفوزان

تعتبر LWS) Lebenswelt Schenkenfelden) بمثابة مجتمع وبيئة معيشية علاجية للأفراد الصم من ذوي الاعاقة الفكرية وغيرها من الاعاقات والاضطرابات والنفسية، حيث تم تأسيسها في عام 1999 من قبل إحدى المستشفيات في أوروبا، وهي تعمل بشكل مستقل عنها، وتشتمل على منازل جماعية ومرافق عمل مدعوم، وتهدف إلى تطوير برنامج علاجي لتلبية احتياجات هؤلاء الأفراد مع التركيز على دعم التواصل والعلاقات الاجتماعية.

وقد أكدت العديد من الدراسات أن معدل انتشار الفقدان السمعي بين ذوي الإعاقات الفكرية يتراوح بين 30٪ إلى 46٪ ، وللأسف تعتبر هذه الفئة من الأكثر عرضةً لخطر الإستبعاد من فرص التطور داخل سياقات اجتماعية وبيئية واسعة؛ وذلك لإعتماد تلك المجتمعات بشكل كبير على التواصل المنطوق والمكتوب.

يعيش في(LWS)  حالياً 24 شخص، داخل ثلاثة منازل وسط القرية (اثنان من المساكن وورشة عمل مهنية) . وتتضمن تلك المساكن: مناطق فردية، مطبخ خاص ودورة مياه، ومناطق مشتركة، المطبخ والطعام وغرفة المعيشة، كما تقدم الورشة المهنية، أعمال النجارة والمنسوجات والفخار والطبخ. ويستخدم الموظفون هناك (لغة الإشارة) المكيفة على مستوى تواصل هؤلاء الأفراد واحتياجاتهم الفردية، إضافة إلى أشكال أخرى من التواصل المرئي. وتقدر نسبة الصم منهم ٢٥٪ وجميعهم يخضعون بشكل مستمر إلى دورات تدريبية مكثقة؛ وذلك لضمان توفير مستوى عالٍ من الكفاءة في استخدام لغة الإشارة.

وهناك عدد من المباديء المستند عليها في تدريب الموظفين، ومنها: (1) التشجيع المستمر على المبادرة في التواصل، مع توفير الوقت الكافي للتفاعل المتبادل، و(2) استخدام المواقف اليومية لزيادة تفعيل لغة الإشارة الوظيفية للأفراد، و(3) توفير الروتين اليومي في جداول مرئية وملصقة على ألواح مغناطيسية قابلة للنقل بشكل فردي من قبل الأفراد والموظفين، مما يحفز اجراء المناقشات، و(4) توفير الفرص لاتخاذ القرارات حيث تعزز (لغة الإشارة) مع أشكال مختلفة من (التواصل البديل والمعزز) تفعيل مهارات تقرير المصير. و(5) تعزيز التجارب الإيجابية في العلاقات الاجتماعية الذي يعتبر محور تركيز برنامج (LWS). إضافةً إلى ذلك، يتم دعم العلاقات الاجتماعية خارج (LWS)؛ وذلك من خلال تقديم دورات لغة الإشارة لسكان القرية التي تقع فيها البرنامج، مع استمرار التعاون مع رياض الأطفال المحلية و المدرسة.

ولموقع البرنامج المركزي دوره في تمكين الأفراد من استخدام البنية التحتية المحلية كمحلات البقالة والمطاعم، إضافة إلى التفاعل مع أصحاب الأعمال والموظفين كعملاء وأعضاء في المجتمع بدلاً من “المرضى”. كما يشارك الافراد أيضًا بشكل كبير في الحفاظ على المساحات العامة (كالحدائق)، من خلال دعم العاملين في المجتمع وذلك بمساعدة الموظفين.

وللمنتجات التي يصنعها الأفراد الصم من ذوي الإعاقة الفكرية في (LWS) أهمية كبيرة؛ حيث تعزز من الشعور بالهوية الذاتية واحترام الذات، وتساعد في تنميه العلاقات الإجتماعية والدمج. كما يتم بيع تلك المنتجات للعملاء من قبل الأفراد أنفسهم، وذلك داخل متاجر في المجتمع المحلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *