أرشيف الوسوم: مدونة

مُذكرات صَديقة .

لا أخفي بداية أن غلافه لفتني!

أحترم من يهتم بأغلفة الكُتب وبتصميمها بشكل يوازي إهتمامه بمحتواها، فـ للأسف الكتاب الآن قلّ من يقرأهُ ، بل وأصبح البعض يستثقلهُ ًخاصةً وأننا في زمن الصورة والتويتر والفيس بوك وغيرهم . أرى أننا بحاجة ماسة لجذب الجيل الحالي لكي يقرأ، وبأي طريقة كانت، فالكتاب هو وسيلة مُهمة لإيصال رسائلنا للآخرين ، أتذكر الآن – على سبيل المثال لا الحصر –  ما أجدهُ من الدكتور طارق السويدان في إصداراته من إهتمام كبير بالشكل الكُلّي للكتاب.

أخذت جولة بسيطة في إحدى المكتبات، ووجدت كتاب تعلوه صورةً لفتاة كانت تُغطي كامل وجهها ورقبتها بقطع نقدية معدنية . تصفحت أوراقة الأولى ، وكم أحترمت ماقامت به الكاتبة دانية – وبالمناسبة اسم دانية مميز بالنسبه لي ، لأنهُ اسم شقيقتي الصغرى التي أحبها كثيرًا  – حيث وجدت أنها قامت بإهداء الكتاب بالإضافة لريعه إلى جمعيات ذوي الإحتياجات الخاصة ، أحببت هذا الأمر ، ولا أخفيكم أنه كان من أسباب إقتنائي للكتاب ، وكان لي فُضول لأعرف أكثر من هي دانية التي قامت بذلك الفعل الراقي ؟

أخبرتني الشبكة العنكبوتية بأنها الأميرة دانية بنت عبدالله بن سعود آل سعود، وهي متخصصة في التعليم الخاص والدراسات النفسية بدرجة الماجستير، وأجرت عدة دراسات عملية وميدانية في هذا المجال وأسست (مركز العباقرة لذوي الاحتياجات الخاصة).

إسم الكتاب (مذكرات صديقة) وهو قصة واقعية لفتاة تُدعى فاتن الضاني،  تعاني من إعاقة سمعية أصيبت بها في سن السابعة  ، يحتوى على عده فصول منها : [ طفولتي/القاهرة/العودة من مصر/التحدي/المراهقة /زوجي/الشيخ الأعمى/عيد الفطر بأمريكا ].. تخبرنا فيه عن إعاقتها الإصابة بها و تغلبها عليها، كذلك سردت لنا مجموعة من المواقف التي تعرضت لها هي وزوجها وأبناءها ، سواء كان في مجتمعها أو المجتمعات الأخرى التي عاشت فيها ، عن مشاكلها وعن الكثير .. ذلك كُله بأسلوب بسيط وجميل . الكتاب يحمل رسالة رائعة وهي بأننا جميعًا نتشابه وبإختلاف أوضاعنا ، نحمل ذات القضايا وذات الهموم .. ولسنا أبدًا أفضل من غيرنا حتى ولو كُنا نملك حواسنا كامله .. فاتن ، أحببتك كثيرًا .. دانية شكرًا لنقل هذه الحكاية .

الكتاب يحتوي على مجموعة صور ، تجدون صُورة في بداية كل فَصل ، وهو مطبوع بجودة عالية ، ويقع في (١٠٣ صفحة ) ، سعره ٣٠ ريال وتجدونه في مكتبة جرير.

قراءةٌ ممتعة !

أخلاق.

أَحترم الإنسان الصّريح، الذي يُخبرني بمايقصده مباشرة، حتى وإن كان حديثهُ مرفوض بالنسبة لي، على عكس الذي يُبطّن المعني بكلمات أخرى، الأولى قد تُزعجك والأخيره تؤذيك.

رحلوا ..
ومابقي لها إلا صباحًا تتشبث بنورهِ
تنتشي برائحته ..
يربت على كتفها ..
يذكرها بأن هناك ضفة ًأخرى ..
جمالًا آخرًا ..
حياة تتجدد ..
وكائنٌ يستحق أن يُضيء.

*سارة الفوزان ٤-٦-٢٠١١

إقتباسات من [ خُلق المسلم ].

هذا الكتاب هو منهج مُتكامل للأخلاق و للحياة .. وهو واحد من أفضل الكُتب للشيخ الغزالي ، أسلوبهُ فيه سهل وجذاب وأرى أنه يجب أن يكون في كل مكتبة منزلية ، تقييمي له كان ٥/٥ . إن لم تكن قد قرأتهُ حتى الآن فسارع إلى ذلك!

الإقتباسات :

  1. ولا تمارِ حليماً ولا سفيهًا، فان الحليم يقليك، وان السفيه يؤذيك.

  2. واذكر اخاك اذا تغيّب عنك بما تحب ان يذكرك به، واعفهِ مما تحبُّ ان يعفيك منه.

  3. من نصايح رسولنا الكريم لابي ذر ( عليك بطول الصمت، فانه مطردةٌ للشيطان، وعونٌ لك على امر دينك) .

  4. قال رجل للنبي الكريم : علمني عملًا يدخلني الجنة! قال: ( اطعم الطعام،وافش السلام، واطب الكلام، وصلّ بالليل والناس نيام، تدخُل الجنة بسلام)

  5. قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم – : ( من ستر على مؤمنٍ عورةً فكأنما أحيا موءودة).

  6. كثيرًا ما يكون متتبعو العورات لفضحها اشدّ اجرامًا وابعد عن الله قلوبًا من اصحاب السيئات المنكشفة ، فان التربص بالجريمة لِشهْرِها ، اقبحُ من وقوع الجريمة نفسها .

  7. شتان بين شعورين: شعور الغيرة على حرمات الله والرغبة في حمايتها، وشعور البغضاء لعباد الله والرغبة في إذلالهم .

  8. حسَدوا الفتى اذا لم ينالُوا سعيه // فالكُل اعداءٌ له وخُصُومُ. *

  9. قال رسول الله الكريم : ( لا يكن احدكم امعةً، يقول: أنا مع الناس، ان احسن الناس احسنتُ ، وان أساؤوا اساتُ!

  10. ولكنْ وطنوا أنفسكم ان احسنَ الناسُ أن تُحسنوا، وان أساؤوا ان تجتنبُوا إساءتهم )

  11. ( تعرّف الى الله في الرخاء يعرفك في الشدةِ ).

  12. انها لجريمةٌ مضاعفة ان ينتهك امرؤ الحرمات المصونة، ثم يستمع إلى من يبجلونه لا إلى من يُحقرُونه.

  13. وان كان العيب الذي وجدناه جرأة مستهتر او معصية مجاهر، فهذا الذي يجب ان يقابل بكلمة الحق، تقرعُ اذنيه دون مبالاة. ولكيما تكون هذه الكلمة خالصةً ينبغي ان تبتعد عن مشاعر الشماتة وحب الأذى، وان تقترن بالرغبة المجردة في تغيير القبيح.

  14. هناك ارتباط كبير بين ثقة المرء بنفسه ، وبين أناته مع الاخرين ، وتجاوزه عن خطأهم.

  15. الرجل العظيم حقًا كلما حلّق في آفاق الكمال اتسع صدره، وامتد حلمه ، وعذر الناس من أنفسهم، والتمس المبررات لاغلاطهم!

  16. من الناس من لايسكت عند الغضب، هو في ثورة دائمة ، إذا مسه أحد ارتعش كالمحموم، وانشأ يرغي ويزبد ويلعن.. والإسلام بريء من هذه الخلال الكدرة.

  17. مادامت الحياة امتحانًا ، فلنكرّس جهودنا للنجاح فيه .

  18. إمتحان الحياة ليس كلامًًا يكتب أو اقوالًا توجه، إنها الالآم التي قد تقتحم النفس وتفتح إليها طريقًا من الرعب والحرج.

  19. ( يُبتلى الناس على قدر دينهم، فمن ثخُن دينه اشتدّ بلاؤه، ومن ضعف دينه، ضعف بلاؤه. وأن الرجل ليصيبه البلاء حتى يمشي على الأرض ما عليه خطيئة )

  20. صلاة الصداقة بين الناس لايعتد بها إلا إذا أكدها مر الايام، كذلك الإيمان لابد أن تخضع صلته للابتلاء الذي يمحصه، فإما كشف عن طيبه وإما كشف عن زيفه.

  21. ( يودُّ أهل العافية يوم القيامة ، حين يعطى أهل البلاء الثوابَ، لو أن جُلودهم كانت قُرضت بالمقاريض ) الترمذي .

  22. من الغرائب أن بعض الناس فهم أن الاسلام يمجد الآلام لذاتها، ويكرم الأوجاع والأوصاب، لانها أهل التكريم والموادة! وهذا خطأ بعيد.

  23. المسلم يوطن نفسه على إحتمال المكاره دون ضجر، ومواجهة الأعباء مهما ثقلت، بقلب لم تعلق به ريبة، وعقل لا تطيش به كربة.

  24. المسلم يجب أن يظل موفور الثقة بادي الثبات،لايرتاع لغيمة تظهر في الأفق،بل يبقى موقنًا بأن بوادر الصفو آتية ،ومن الحكمة ارتقابها بسكون ويقين.

  25. روي عن النبي الكريم : أكثر الناس شبعاً في الدنيا أطولهم جوعًا يوم القيامة . (البزار)

  26. من حق أخيك عليك أن تكره مضرته، وأن تُبادر إلى دفعها، فإن مسهُ ما يتأذى به شاركته الألم ، وأحسست معه بالحزن.

  27. قال الرسول الكريم : ( المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه)وقال : ( ومن ستر مسلمًا ستره الله يوم القيامة) البخاري ومسلم.

  28. قال الرسول صلى الله عليه وسلم: ( المؤمن الذي يُخالط الناس ويصبر على أذاهم، خير من المؤمن الذي لا يخالط الناسَ ولا يصبر على أذاهم)

  29. قال الرسول الكريم : ( ما من رجلين تحابّا في الله بظهر الغيب ، إلا كان أحبهما الى الله أشدّهما حبًا لصاحبه ) الطبراني.

  30. أثر الصديق في صديقه عميق، ومن ثم كان لزامًا على المرء أن ينتقي إخوانه، وأن يبلوَ حقائقهم حتى يطمئن إلى معدنها.

  31. قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ( اذا أحب أحدكم أخاه فليخبره أنه يُحبه ) احمد.

  32. روي عن أنس بن مالك أن الرسول عليه الصلاة والسلام قال : من أصبح حزينًا على الدنيا أصبح ساخطًا على ربه . ( الطبراني)

  33. ابن القيم يناجي الله سبحانه :

    يا من ألوذ به فيما أُؤمِّلُه / ومن أعوذُ به مما أحاذرُه

    لا يجبرُ الناس عظمًا أنت كاسرُه / ولا يُهيضون عظمًا أنت جابرهُ.

  34. ( طوبى لمن تواضع في غير منقصةٍ، وذل في غير مسألةٍ، وأنفق مالًا في غير معصيةٍ، ورحم أهل الذلةِ والمسكنةِ، وخالط أهل الفقهِ والحكمةِ) الطبراني


إقتباسات من [المسلم الجديد].


« المسلم الجديد » كتاب خفيف على النفس ، يتوافق مع عصرنا الحالي ومجرياته من ناحية المضمون وطريقة عرضه التي تذكرنا كثيرًا بمواقع التواصل الإجتماعي التي لا تستوعب الكثير من التفاصيل ولا الكثير من الوقت ، أصدرهُ الدكتور عبدالكريم بكّار مؤخرًا، وهو يتكون من مئة صفحة ، مطبُوع بشكل رائع وغلاف مميز .. عنونه الكاتب بـ ( مقولات قصيرة في بناء الذات). يحتوي على مجموعة فصول منها : العقيدة والمبدأ / الاخلاق والسلوك / النفس والروح والسعادة / الوعي الذاتي / العقل والفكر والتفكير .. وغيرها ، يحتوي على مقولات قصيرة وذات أفكار مميزة ، تستمتع بقراءته قبل نومك أو أثناء انتظارك لموعد ما .. أو حتى على طاولة القهوة ! احببت الكتاب واقتبست الكثير منه في تويتر والقودريدز .

الإقتباسات:

  1. كل شيء ينقص بالإنفاق منه إلا العلم، فإن تعليمه للناس يزيد فيه، وهذا مما يرفعك عند الله عز وجل.

  2. هناك من المثقفين من يمكن أن تسميهم بالناقدين السلبيين، هم لا يرون الا أسوأ مافي المجتمع، مع أن النقد في جوهره هو كشف عن مساحات الخير والشر.

  3. بعض القُراء يلزمون أنفسهم بقراءة عدد من الصفحات يومياً، وهذا ليس بجيد، لانهم قد يضغطون على أنفسهم فيسرعون في تقليب الصفحات دون استيعاب.

  4. المناقشات الجادة والمؤطرة بالآداب الإسلامية مفيدة جدًا لبلورة الأفكار والآراء وتمحيصها، وهي توفر فرصة لتلاقح الأفهام وتوليد رؤى جديدة.

  5. نحن في حاجة مستمرة إلى استحضار فكرة جوهرية هي: ( إن الحياة مؤقته ).. من خلالها نملك نصاب التوازن.

  6. إننا نكتسب الحكمة من الفشل أكثر من إكتسابنا لها من النجاح.

  7. الانسان الناضح يعلم أن الحياة مزيج من السعادة والشقاء والنجاح والاخفاق، ولهذا فانه يتكيف مع كل الظروف، ويجد نوعاً من السكينة في كل الأحوال.

  8. إن السعادة لا تكتمل ، وأن التقدم لا يحدث من خلال غياب المشكلات وانما من خلال التغلب عليها.

  9. حين يخطأ معنا أحد الناس في كلمة او تصرف، فإن من المروءة أن نفرق بين خطأ دافعه الحقد والرغبة في الإيذاء، وبين خطأ سببه الغفلة أو سوء التقدير.

  10. عدم انتظار مساعدة الاخرين وعطفهم .. باب من أبواب الكرامة، وباب من أبواب القناعة أيضًا. وما أجمل قول الله تعالى ( ولا تمنن تستكثر).

  11. ” إن حق كل شخص هو واجب على غيره، وواجب ذلك الشخص هو حق لغيره”

  12. لا بأس في أن نتحاور مدة طويلة دون أن نصل لاتفاق لكن الشيء الذي ينبغي الا نتنازل عنه هو السعي لرفع مستوى النقاش ليصبح اكثر لطفاً ودقة وموضوعية.

الطبعة الأولى – ربيع الأول  ٢٠١١ – دار وجوه للنشر والتوزيع – سعر الكتاب : ١٥ ريال – متواجد في مكتبة العبيكان . . قراءة ممتعة يا أصحاب 🙂

هُموم الصم.



صَديق المدونة ، أستميحُك بدقائق قصيرة ، لتدخُل إلى عالم الأصدقاء الصُّم ، هُناك موضوعًا مُهمًا يُريدون حكايته لك في هذا الفيلم ( هموم الصُّم في قضية المترجمين )  .. فيلم ١ / فيلم ٢

إِلى صديقي، وليتَني أَعي.

أنْ تعيش الحَياة كما هي!
.
.
.
أن تفهَم السيناريُو جيدًا
أن تفرح لأنهُ من حقك ذلك
وأن تحزن لأنها بالضرُورة عَادلة .
.
.
أن تستشعر وُجود الرّب دائمًا حَولك
ألّا تقلق كثيرًا ، ألا تُفكر كثيرًا
لا تيأس كثيرًا ، لا تتشائم كثيرًا
ألا تتفاءل أيضًا!
أن تعيش الحياة كما هي.
.
.
لُعبةٌ سَهله ،
قواعدُها قد كُتبت لك بخط كبير . . وواضح
فلما تصعُب اللعبُة عليك ؟
ستنتهي سريعًا
هل نسيت ❤
.
.
.
أنزوي
أردد في كل حزُن أراك به ذات الحديث
أنصحك في كُل مرة أن تتبع ذات النهج
.
.
وليتَني أعيه يا صَديق .

السعادة تستحق.

كُلنا نريد أن تبقى الأشياء على حالها ، نرضى بالعيش في تَعاسة بسبب خوفنا من التغيير ، وتحوّل بعض الأمور إلى جروح ..

ثم نظرتُ إلى هذا المكان ، إن [ الفوضى ] هي الكلمة المُناسبة لوصفه ! الطريقة التي أصبح بها .. لقد سُرق وأُحرق ، ثم وجَدَ طريقة ليعود من جديد . أنا كُنت متأكدة أن حياتي ليست فوضوية للغاية ، إنما العالم المُحيط هو الفوضوي وقد تَلامس الإثنان .

” أوغستين” أوضح لي أن نكون مستعدين لكُل طرُق التحول . كلانا يستحق الأفضل بدلًا من البقاء معًا ، لأنني أخشى أن نُدمر بعضنا .. إن لم نفعل !

*إقتباس من الفيلم الدرامي الرومنسي Eat Pray Love.

قصة الفيلم :


ليزا غيلبرت ( جوليا روبرتس ) ، امرأة تملك كل ما تحلم به أي امرأه ، زوج و عائلة و وظيفة محترمة . الا أنها مُستاءة من حياتها و تبحث عن ما هي حقاً تريده من هذه الحياة.

هي لم ترد انجاب الاطفال بالتالي القضاء على حياتها المهنية و وأد أحلامها لإحياء أحلام الغَير، ليس إنتقاصًا من قُدسية الأمومة و لكن ليس على كل النساء أن يكنُ  أمهات للشعور بوجودهن! كان طلاقهابسبب ذلكتجربة قاسية تركتها امراة مُحطمة دخلت علاقة ثانية حطمتها أكثر لانها لم تكن جاهزة للحب ، بل إن عبارة صديق هي التي هزتها من الداخل : “أنت تشبهين رجالك” ! فهل شعرت حينها أنها لا تعيش “أسطورتها الشخصيةكما سماها باولو كويلو في الخيميائي؟ هل تساءلت ماذا أريد و كيف أريده ؟ هل أعرف نفسي ؟ هل أعرف ماذا أريد ؟ هل أنا سعيدة ؟ و على ذكر السعادة إن أجمل تفسير لها هو الذي قاله جان جاك روسو :” السعادة هي أن تعرف ماذا تريد و تريده بإلحاحأليس هذا أيضًاسر قانون التجاذبالذي يعطيك سلطة تحقيق أحلامك بالاتفاق مع الكون أجمع ؟

تقرر غيلبرت الحراك من طبيعة حياتها الآمنة مخاطرتاً بكل ما تملك لتغير حياتها . فتقوم برحلة الى أنحاء العالم للكشف عن ذاتها . فتكشف عن معنى لذة الطعام في ايطاليا ، و عن قوة العبادة وتأثيرها في الهند ، و اخيراً تجد السلام الذاتي والاستقرار عند ايجادها من تحب . كمُشاهد قد تشعر بالغضب تجاه غيلبرت ، فكيف بمن تملك كل شيء أن تتخلى عنه بهذه السرعة وتسافر إلى المجهول ، أهي رفاهية زائدة أم أن السعادة صعبة المنال .. أتستحق حقًا ؟

التقييم الشخصي للفيلم :


٧/ ١٠

إرتفاع التقييم لكون أداء جوليا روبرتس مُفضل لدي ، لا أعلم كم سيكون في حال أن ممثلة أخرى قامت بالدور ، يخبروني أن الرواية كانت أفضل ،  بالعموم أجده فيلم ممتع وتملؤه الصورة الجميلة ، أُحب روح جوليا التي تظهر في كل ما تؤديه، الفيلم كان فاتحًا لشهيتي ، يبدو أنني قد أعود من خلاله إلى المتابعة بعد إنقطاع طويل نسبيًا .


أخبروني عن مرئياتكم بالنسبة للفيلم أو الرواية ..

أتنصحوني بأفلام أخرى ؟


حكايا كانت تُبهجها .

HH33

4326H

41

هيلين كيلَر ـ عمْياء صَماء بكمَاء – في كتَاب [ قصة حياتي العجيبة ]

لتقرأ المزيد عنها اضغط هُنا .

برقية ٢٠١١ للأصدقاء في كل مكان.

 

WORRYING Does not take away tomorrow’s troubles, It takes away today’s peace.

 

مقُوله رائعة أختُم بها آخر صَباح بـ ٢٠١٠ ، في كُل مرة أتفكّر بعامي هذا ، أتيقن بأنني حتمًا سأعجز عن نسيان أي حدث فيه ، أجده عام متميز كثيرًا ، اِمتليء بأحداث الفرح والنجاح والحمد لله قليلًا من الحزن والاخفاقات ، رحل فيه عددًا من أحبابنا بعيدًا ، وإلى مكانٍ أفضل برحمه ربهم وعفوه ، ندعوه كثيرًا أن يجمعنا بهم مرة أُخرى في الفردوس الأعلى . 

كما يفعل كل الأصدقاء ، فكّرت أن أضع قائمة بما يجب أن أكون عليه في العام الجديد . أوليست الحياة قصيرة ؟ إذن فلا عتب على أحد – بيكفّي زي ما يقولوا – الكلام سيكون أقل والاستماع أكثر – أعتقد فيه أحد هنا بيتحلطم 🙂 – ، تفكير سلبي أقل ، الإبتعاد قدر الإمكان عن المنغصات ، والعزم بصرامة على أن تكون للسعادة مساحة أكبر ، الرضا ، التغافل ، العمل ثم العمل ثم العمل ، و إلاستمرار على ذات النظام في النوم المبكر والاستيقاظ فجرًا ، القلب سيكون أكبر وأكبر ، جرعات القراءة والرسم يجب أن تزديد.

لا حديث أطول ، كانت لي معكُم في هذا العام أجمل الصباحات ،  يجب ألا تنكروا أنني كُنت صَباحية بإمتياز 🙂 إذن غدًا صباح جديد وعَام جديد . اللّه يجعلها أيام مُباركة ، و بداية لسنة مليئة بكل ما يرضيه سُبحانه. نحقق فيها الأماني ، نكون فيها أفضل ، أقوى ، وأقرب لمن نُحب.

كل عام وأنتم لله أقرب / كل عام وأنتم بخير / كل عام وأنتم بنجاح / كل عام وأنتم حولي / كل عام . . وأنتم معي  .

* سارة